top of page
Search
  • Writer's pictureFrnas

غوانزو .. مدينة التسوق والسياحة






تقع مدينة غوانزو جنوب الصين؛ بالقرب من هونغ كونغ، وهي عاصمة مقاطعة “غوانغدونغ”؛ إذ تقع في وسطها إلى الجنوب، وتتمتع بمناخ استوائي رطب؛ إذ تكون درجات الحرارة مرتفعةً صيفاً -يبلغ متوسط درجات الحرارة صيفاً 22.5 درجة مئوية- مع رطوبة عالية تصل معدلاتها سنوياً إلى ما يقارب 68%، بينما يكون الشتاء معتدل الحرارة وجافا تسبياً فيها.

اقتصاد غوانزو

تلعب المدينة دوراً هاماً على مستوى الاقتصاد الكلي للبلاد؛ إذ تعد البوابة الاقتصادية الرئيسية للصين، لما تحتويه من أسواق كثيرة ومتنوعة، ومصانع وشركات عملاقة تتبع لها نقاط بيع ومكاتب تمثيلية، لتسهل عليك الوصول إلى الموردين أو طلب ما تريده من المصنع أو الشركة بشكل مباشر.

مدينة كوانزو الصناعية

تعد غوانزو من أهم المراكز الصناعية والتجارية في جنوب شرق آسيا، وتمثل العاصمة الاقتصادية، وثالث أكبر مدينة في الصين، وترتبط قوتها الاقتصادية بصفات التنمية والانفتاح والابتكار، بوصفها إحدى أولى المدن التي شاركت في التحول الاقتصادي في ثمانينيات القرن العشرين، لتصبح اليوم مركزاً اساسياً للنقل، ونواة التصنيع، ومركز التجارة جنوب الصين، حيث تستطيع أن تجد فيها كل المنتجات التي قد تخطر لك بالجودة والكمية التي تريدها.

الصناعات المحلية بمدينة كوانزو

تشتهر مدينة كوانزو الصناعية بالكثير من الصناعات الهامة؛ منها:

  • صناعة النسيج.

  • صناعة الإسمنت.

  • صناعة السكر.

  • صناعة الحديد الصلب.

  • صناعة الورق.

  • صناعة الأسمدة الزراعية.

  • صناعة السيارات.

  • صناعة الكيماويات.

  • صناعة آلات التصنيع.

  • صناعة الأحذية والحقائب والاكسسوارات

  • الصناعات التقليدية اليدوية.

  • وتتخصص مدينة كوانزو الصناعية في صناعة الجلديات والحقائب والملابس.



التجارة الدولية والاستثمار

شكلت مدينة غوانزو الصناعية حلقة وصل بين التجارة الدولية والاستثمار على حد سواء؛ من خلال إنشاء ما يزيد عن 1700 مؤسسة للاستثمار الأجنبي، وقد جاءت الولايات المتحدة وتايوان وسنغافورة وهونغ كونغ وكوريا من المصادر الخمس الأولى للاستثمار الأجنبي؛ والذي يشكل حوالي 90% من إجمالي رأس المال الأجنبي المستخدم.

ومع هذا الخليط بين الصناعة القوية والتجارة والسياسات العامة، كانت مدينة غوانزو الصناعية موقعاً مثالياً لإدارة الأعمال التجارية؛ إذ احتوت أكثر من 320 مؤسسة دولية، وأصبحت مركزاً تجارياً عالمياً يقصده المستوردون ورجال الأعمال من كل نواحي العالم.


تخصصات وأسواق مدينة كوانزو الصناعية

تضم غوانزو الكثير من أسواق الجملة الكبيرة والمتنوعة، وتتصف هذه الأسواق بالتخصص؛ أي أن كل سوق يختص بمنتجات معينة؛ ما يمكّنك من الوصول إلى منتجك الذي تريده بسهولة، والحصول على جودة ومواصفات عالية.

من أهم الأسواق التي ستجدها

سوق الأثاث: يضم العديد من أشكال الأثاث المنزلي، وأثاث المكاتب؛ كالمفروشات وغيرها من الأثاث التي تباع تحت إطار المعارض القائمة أو المجمعات التجارية، فضلاً عن وجود شركات لبيعها. يقع المعرض في منطقة “فوشان شندي”،

سوق الملابس: وهو سوق مشهور جداً، ويُعد من أكبر الأسواق في المدينة. متخصص في بيع الملابس للنساء والرجال بمختلف أصنافها، كما ويضم مجمعات تجاريةً ضخمةً. يقع بالقرب من محطة قطار غوانزو،

سوق ملابس الأطفال: يقع هذا السوق في شارع “بالو جكاكي”؛ وهو أكبر تجمع لكثير من العلامات التجارية.

سوق العلامات التجارية: يضم هذا السوق العديد من المنتجات المقلِدة لمنتجات عالمية فاخرة، ويضم محلات تجاريةً ضخمةً لبيع الألبسة والحقائب والأحذية. يقع في شارع “سن لن يو”.

سوق أدوات المطبخ والمطاعم.

أسواق الإلكترونيات والأجهزة: منها سوق “هايين”، وسوق الجملة الخاص بالحواسيب وملحقاتها الإضافية، كما يضم سوقاً لبيع الهواتف المحمولة،

ستجد أيضاً أسواقاً أخرى؛ كالأسواق الخاصّة بالأدوات الصحية، وأسواق الألعاب الصينية، بالإضافة إلى أسواق المنتجات الغذائية؛ كسوق السمك الشهير وغيره.



السياحة في غوانزو

تُعتبر غوانزو مدينةً تارخيةً ثقافيةً؛ إذ كانت نقطة البداية لطريق الحرير البحري المشهور، وتحوي على العديد من المعالم السياحية التاريخية والحديثة؛ التي تشكل عنصراً مهماً من عناصر الجذب السياحي.

الجدير بالذكر، أن مدينة غوانزو تعج بالتجار العرب أيضاً، الذين يأتون إليها من جميع أنحاء الوطن العربي، فتستطيع إقامة علاقات واسعة هناك، كما أنك ستجد الأكل العربي أيضاً.


9 views0 comments

Comments


bottom of page